منبر الأحبة
مرحبا بك زائرنا الحبيب وأسعد الله اوقاتك معنا بكل خير

منبر الأحبة

الإسلامي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الانحراف في الحياة البشرية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحسن البصري
وسام التقدير
وسام التقدير


عدد الرسائل : 59
تاريخ التسجيل : 12/11/2007

مُساهمةموضوع: الانحراف في الحياة البشرية   الأربعاء يناير 30, 2008 2:41 am

بسم الله الرحمان الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين وعلى اله واصحابه الاجمعين اما بعد
خلق الله الخلق لعبادته وهيأ لهم ما يعينهم عليها من رزقه.

قال تعالى(وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون ما اريد منهم من رزق وما اريد ان يطعمون ان الله هو الرزاق ذو القوة المتين)سورة الذاريات الايتان 57 و58
والنفس بفطرتها اذا تركت كانت مقرة لله بالالهية محبة لله تعبده لا تشرك به شيئا ولكن يفسدها وينحرف بها عن ذلك ما يزين لها شياطين الانس والجن بما يوحى بعضهم الى بعض زخرف القول غرورا فالتوحيد مركوز في الفطر والشرك طارئ ودخيل عليها قال تعالى(فأقم وجهك للدين حنيفا فطرت الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله)الروم الاية 30
وقال صلى الله عليه وسلم(كل مولود يولد على الفطرة فأبواه يهودان او ينصرانه او يمجسانه)رواه الشيخان من حديث ابي هريرة فالاصل في بني ادم التوحيد.
والدين الاسلام من عهد ادم عليه السلام ومن جاء بعده من ذريته قرونا طويلة قال تعالى(كان الناس امة واحدة فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين)القرة الاية 213
وأول ماحدث الشرك والانحراف عن العقيدة في قوم نوح فكان عليه السلام اول رسول(انا اوحينا اليك كما اوحينا الى نوح والنبين من بعده)النساء
قال ابن عباس كان بين ادم ونوح عليهما السلام عشرة قرون كلهم على الاسلام قال ابن القيم وهذا القول هو الصواب قطعا فان قراءة ابي بن كعب يعني في اية البقرة (فاختلفوا فبعث الله النبيين ) ابن القيم اغاثة اللهفان.(2\102
ويشهد لهذه القراءة قوله تعالى(وما كان الناس الا امة واحدة فاختلفوا)الاية 19 من سورة يونس.
يريد رحمه الله ان بعثة النبيين سببها الاختلاف عما كانوا عليه من الدين الصحيح كما كانت العرب بعد ذلك على دين ابراهيم عليه السلام حتى جاء عمرو بن لحي الخزاعي فغير دين ابراهيم وجلب الاصنام الى ارض العرب والى ارض الحجاز بصفة خاصة فعبدت من دون الله وانتشر الشرك في هذه البلاد المقدسة وما جاورها الى ان بعث الله نبيه محمد صلى الله عليه وسلم خاتم النبيين فدعا الناس الى التوحيد واتباع ملة ابراهيم وجاهد في الله حق جهاده حتى عادت عقيدة التوحيد وملة ابراهيم وكسر الاصنام وأكمل الله به الدين وأتم به النعمة على العالمين وسارت على نهجه القرون المفضلة من صدر هذه الامة المتأخرة ودخلها الدخيل من الديانات الاخرى فعاد الشرك الى كثير من هذه الامة بسبب دعاة الضلال وبسبب البناء على القبور متمثلا بتعظيم الاولياء والصالحين وادعاء المحبة لهم حتى بنيت الاضرحة على قبورهم واتخذت اوثانا تعبد من دون الله بأنواع القربات من دعاء واستغاثة وذبح ونذر لمقاماتهم وسموا الشرك توسلا بالصالحين واظهارا لمحبتهم وليس عبادة لهم بزعمهم.ونسوا ان هذا هو قول المشركين الاولين حيث يقولون(ما نعبدهم الا ليقربونا الى الله زلفى)الزمر الاية 3
ومع هذا الشرك الذي وقع في البشرية قديما وحديثا فالاكثرية منهم يؤمنون بتوحيد الربوبية وانما يشركون في العبادة كما قال تعالى(وما يومن اكثرهم بالله الا وهم مشركون)يوسف الاية 106
ولم يجحد وجود الرب الا نزر يسير من البشر كفرعون والملاحدة الدهريين والشيوعيين في هذا الزمان وجحودهم به من باب المكابرة زالا فهم مضطرون للاقرار به في باطنهم وقرارة انفسهم كما قال تعالى(وجحدوا بها واستيقنتها انفسهم ظلما وعلوا)النمل 14
وعقولهم تعرف ان كل مخلوق لا بد له من خالق وكل موجود لا بد له من موجد وان نظام هذا الكون المنضبط الدقيق لا بد له من مدبر حكيم قدير عليم ومن انكره فهو اما فاقد عقله او مكابر قد الغى عقله وسفه نفسه وهذا لا عبرة به.
كتبه الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان من كتابه التوحيد.واسف على الاطالة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الانحراف في الحياة البشرية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منبر الأحبة :: • منتدى الشريعة والدعوة :: • عقيدة السلف الصالح-
انتقل الى: